بنك الإسكندرية يوقع بروتوكول تعاون مع الهيئة العامة للتنمية الصناعية لتمويل الوحدات الصناعية المخصصة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة


2017/12/24

القاهرة، 21 ديسمبر 2017: يوقع بنك الإسكندرية بروتوكول تعاون مع الهيئة العامة للتنمية الصناعية بهدف تمويل وحدات صناعية جديدة بتسهيلات ائتمانية مميزة، يتضمن البروتوكول قيام الهيئة بإتاحة وتجهيز الأراضي اللازمة لإنشاء مجمعات صناعية متكاملة مخصصة للمشروعات الصناعية الصغيرة والمتوسطة وذلك في إطار خطة الدولة للتنمية الاقتصادية وتشجيع الاستثمار في المجالات الصناعية المختلفة. وسيقوم بنك الإسكندرية بتقديم التمويل اللازم لدعم الاستثمارات للمشروعات الصناعية التي ترغب في ممارسة نشاطاتها بالمناطق المحددة من قبل الهيئة العامة للتنمية الصناعية بعائد مخفض.


كما ستقوم الهيئة العامة للتنمية الصناعية بتيسير عمليات تخصيص الأراضي والمباني إلى جانب تبسيط إجراءات الحصول على التراخيص اللازمة وهو ما سيعمل بدوره على إزالة المعوقات التي قد تواجه المستثمرين مستهدفة بذلك الإسراع في تحقيق تنمية صناعية ببعض المناطق الجغرافية.


صرح السيد دانتي كامبيوني، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية "نحن سعداء بالتعاون مع الهيئة العامة للتنمية الصناعية لدعم مثل هذه المبادرة الهامة المدعومة من قبل وزارة التجارة والصناعة.


وأضاف "يأتي توقيع هذا البروتوكول متماشياً مع استراتيجية بنك الاسكندرية في دعم وتطوير المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومساندتهم في تجاوز جزء كبير من التحديات المالية التي تواجههم، وذلك إيماناً منا بالدور الحيوي الذي يلعبه قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في النهوض بالصناعة المصرية وتحسين الأوضاع الاقتصادية بشكل عام."


ومن جانبة صرح المهندس أحمد مصطفى عبد الرازق رئيس الهيئة العامة للتنمية بأن هذا البرتوكول يأتي، في أطار استراتيجية الهيئة لتيسير إجراءات التخصيص والتراخيص وإزالة كافة المعوقات التي تواجه المستثمر.. وانطلاقاً من الرغبة المشتركة بين كلاً من الهيئة وبنك الإسكندرية لتنمية الاستثمار الصناعي في مصر، وتشجيعه وتطوير المنتج المحلى ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة والصغيرة جداً ، وتوفير فرص العمل للشباب ، مؤكداً على أن الهدف الرئيسي هو التنمية الصناعية ودعم مجتمع رواد الاعمال للبدء فوراً في مشروعاتهم الصناعية متعمدين في ذلك على شركائنا من المؤسسات التمويلية المحترفة مثل بنك الإسكندرية وغيره من البنوك الوطنية والخاصة لتحقيق هذا الهدف .

 

قام بتوقيع الإتفاقية السيد دانتي كامبيوني، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية والمهندس أحمد مصطفى عبد الرازق رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، في مقر الهيئة العامة للتنمية الصناعية.


وتأتى مشاركة بنك الإسكندرية فى المبادرة ضمن جهود البنك العديدة لمساندة ودعم المشروعات المتوسطة والصغيرة، من خلال إطلاق العديد من الخدمات والمنتجات المبتكرة والمتنوعة، ومن بينها "باسبور الأعمال" الذ تم اطلاقة فى فبراير 2017.